السبت , 15 ديسمبر 2018
الرئيسية » علوم وتكنولوجيا » أخبار فيزيائية » ابتكار سبيكة من الألمنيوم والمغنسيوم فائقة المتانة لصناعة السيارات

ابتكار سبيكة من الألمنيوم والمغنسيوم فائقة المتانة لصناعة السيارات

ابتكار سبيكة من الألمنيوم والمغنسيوم فائقة المتانة لبناء السفن وصناعة السيارات




تمكن علماء جامعة سيبيريا الفدرالية بالتعاون مع خبراء شركة “روسال” من الحصول على سبيكة من الألمنيوم والمغنيسيوم ذات متانة عالية، مع خليط من السكانديوم والزركونيوم.




ويعد السكانديوم معدنا خفيفا فضي اللون، وعند استخدام نسبة بسيطة منه مع الألمنيوم، تنتج سبيكة ذات متانة عالية ومقاومة للتآكل.

وتكون السبائك المحتوية على هذا العنصر خفيفة الوزن وتمتاز بخصائص ميكانيكية عالية، قابلة للحام، ومثالية في صناعة الطائرات والسفن وصناعة السيارات وعربات القطارات وغيرها. بيد أنه بسبب كلفتها العالية، تستخدم في حدود ضيقة حاليا.

ويقول ألكسندر بيزروكيخ، وهو أستاذ مساعد في قسم السبك بمعهد المعادن غير الحديدية: “سبائك الألمنيوم-المغنيسيوم بإضافة نسبة صغيرة من السكانديوم، التي ابتكرت بطلب من شركة (روسال) تسمح بتخفيض التكلفة كثيرا، ما يجعل إنتاجها اقتصاديا”.




وأضاف موضحا أن استخدام تكنولوجيا الحصول على سبائك مسطحة ذات مقاسات كبيرة، بطريقة الصب شبه المستمر من السبائك الجديدة في مصانع شركة “روسال” تسمح بإعطاء الضوء الأخضر للبدء في إنتاج بضاعة نصف مصنعة عالية الجودة (صفائح ولوحات) بأسعار معقولة، وتوسيع أسواق الشركة.

يذكر أن مدة خدمة الهياكل المصنوعة من الألمنيوم تصل إلى 80 سنة. والألمنيوم لا يفقد خصائصه بين ناقص 80 و300 درجة مئوية في جميع الظروف المناخية.

أما وزن منتجات الألمنيوم نصف المصنعة، فيعادل نصف وزن مثيلاتها من الفولاذ وبنفس المتانة، لذلك تستخدم في بناء المباني العالية وناطحات السحاب. كما أن جميع عربات القطارات والسفن وغيرها المصنوعة من الألمنيوم، أخف من المصنوعة من الفولاذ وأرخص بكثير.




تعليقات

تعليقات

عن الدكتور حازم فلاح سكيك

د. حازم فلاح سكيك استاذ الفيزياء المشارك في قسم الفيزياء في جامعة الازهر - غزة | مؤسس شبكة الفيزياء التعليمية | واكاديمية الفيزياء للتعليم الالكتروني | ومنتدى الفيزياء التعليمي | ومركز الترجمة العلمي | وقناة الفيزياء التعليمي على اليوتيوب | ورئيس تحرير مجلة الفيزياء العصرية | Email skhazem@gmail.com

تفضل بزيارة صفحتي
تصفح كل مقالاتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.