ووفق ما ذكر موقع “نيو أطلس”، فإن فلكيين قاموا لأول مرة بتصوير وتوثيق بعض مراحل اصطدام واندماج مجرتين، وهو ما يعد سابقة في مجال علوم الفضاء والكون.




وأوضح أن هذه العملية تمت بمساعدة مرصدي كيك وهابل الفضائيين.

وتشير الصور الجديدة إلى مرور الثقوب السوداء بشكل قريب جدا من بعضها البعض، بمسافة تعادل 300 سنة ضوئية.




ومن المعلوم أن الثقوب السوداء تتواجد غالبا في مراكز المجرات، إلا أن كيفية تكونها وعلاقتها بالمجرة لا يزال موضع بحث لدى علماء الفلك.

وقال رئيس فريق البحث مايكل كوس: “إن رؤية اندماج هذه الثقوب السوداء الضخمة كان أمرا رائعا جدا، (…)، في دراستنا رأينا اصطدام مجرتين لحظة التقاطنا الصور”.

وتابع: “عملية الاصطدام والاندماج تتطلب مليارات السنوات.. من الواضح أننا لن نتمكن مطلقا من مشاهدة العرض بأكمله.. لكن يمكننا تجميع الملاحظات من مختلف مراحل هذه العملية”.